القائد الأعلى للقوات المسلحة يدين محاولة إغتيال رئيس الأركان العامة ويدعو لملاحقة الجناة

القائد الأعلى للقوات المسلحة يدين محاولة إغتيال رئيس الأركان العامة ويدعو لملاحقة الجناة

القائد الأعلى للقوات المسلحة يدين ويستنكر التفجير الإرهابي الغادر الذي تعرض له موكب سيادة رئيس الاركان العامة الفريق عبدالرزق الناظوري حامداً الله على سلامته ومن معه في الموكب من ضباط وضباط صف وجنود ومن تعرض للتفجير الارهابي من المدنيين، كما تمنى المستشار ” عقيلة صالح ” الشفاء العاجل للجرحى من العسكريين والمدنيين ودعا  القائد الأعلى للقوات المسلحة القوات المسلحة والأجهزة االأمنية  والمختصة بملاحقة الجناة الذين دبروا هذا العمل الارهابي وتقديمهم للقضاء لنيل عقوبتهم الرادعة وفق القوانين والتشريعات النافذة بالخصوص ومواجهة قوى البغي والارهاب والاجرام اينما كانوا وردعهم وتحقيق دولة الأمن والأمان والاستقرار والمؤسسات والقانون .

كما وقدم القائد الأعلى للقوات المسلحة التحية لكل جنودنا البواسل في كل المواقع والمحاور مترحماً على ارواح الشهداء داعياً المولى عز وجل لهم المغفرة والرحمة والثواب وان يسكنهم فسيح جناته كما ندعوه سبحانه وتعالى الشفاء العاجل لكل الجرحى وان تهتم كل الوزارات وكلا فيما يخصه بالجرحى ومن  فقدوا اعضائهم من اجل تحرير بلادهم من الارهاب لتنعم ليبيا بالحرية والامن والامان والسلام والاستقرار.

– المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب: فتحي المريمي