النائب طارق الجروشي إرتفاع أسعار النفط سينقذ الإقتصاد الليبي

النائب طارق الجروشي إرتفاع أسعار النفط سينقذ الإقتصاد الليبي

قال النائب بمجلس النواب وعضو لجنة الأمن القومي النائب طارق الجروشي ان ارتفاع أسعار النفط ستنقذ الإقتصاد الليبي من الشلل والعجز ، فعلى المدى المتوسط مستويات الامان مستمرة وخلال 5 اشهر وبعد منتصف عام 2018 سيصل سعر برمل برنت النفط الخام الليبي الى مستويات قياسية حوالى 90$

غير ان الخوف من ضغوط دولية قد تصل إلى تحريك مليشيات وتنظيمات ارهابية للقيام باعمال تخريبية للحقول والابار النفطية، وذلك لمنع ليبيا من رفع سقف انتاجها النفطي. وأكد عضو لجنة الأمن القومي ان هناك مؤشرات تؤكد تعافي الاقتصاد الليبي , وهناك دول تسعى لامتداد امد الأزمة الاقتصادية والامنية في ليبيا وقد تتحرك داخل منظمة أوبك او خارجها للحد من ارتفاع معدلات النفط الليبي والسيطرة على وفرة المعروض في ظل ارتفاع أسعار النفط …
وكانت عدة مؤشرات أكدت ان الصين أكبر مستورد للنفط في العالم بدأت اتصالات مع عدة دول لرفع مستويات احتياطياتها واستهلاكها مما سيساهم في تعافي وارتفاع الاسعار لتصل إلى 90 دولار للبرميل…
ونوه “الجروشي ” إلى ان التصويت على محافظ جديد “الشكري” وتعافي اسعار النفط , وانكسار الدولار أمام الدينار وانخفاض اسعار الغذاء والدواء مؤشرات لا تعجب بعض الدول المعادية لاستقرار وأمن ليبيا, ملمحاً إلى قطر وتركيا والسودان.
يشار الى ان الجيش الليبي كان في سنة 2017م, قد حرر الموانئ والحقول النفطية من قبضة المليشيات التابعة لتنظيم الليبية المقاتلة وقام بتسليمها للمؤسسة الوطنية للنفط.