كتلة السيادة الوطنية تناقش آخر المستجدات و تطورات المشهد السياسي الليبي.

كتلة السيادة الوطنية تناقش آخر المستجدات و تطورات المشهد السياسي الليبي.

 9 يناير 2017م

اجتمعت كتلة السيادة الوطنية اليوم الإثنين بمقر مجلس النواب للوقوف على آخر المستجدات والتباحث حول تطورات المشهد السياسي الليبي.

  وقال عضو كتلة السيادة الوطنية ابراهيم الزغيد أنهم تطرقوا لعدة مواضيع مهمة يأتي في مقدمتها مبادرة الإصلاح داخل مجلس النواب بشكل عام ومجلس الرئاسة بشكل خاص.

واضاف عضو كتلة السيادة ابراهيم الزغيد قائلاً: تباحثنا باستفاضة هذا الموضوع لما له من علاقة مباشرة بلم شمل أعضاء مجلس النواب ، مبيناً أن كتلة السيادة ستعقد لقاءات مع عدة كتل منبثقة عن مجلس النواب لمناقشة هذا الأمر.

واشار الزغيد بأن لديهم مقترح مقدم متعلق بالاتفاق السياسي والمجلس الرئاسي المنبثق عنه ، مع السادة النواب لكي يعالج الخلل الذي سببه المجلس الرئاسي والذي انعكس بدوره على سير العمل في مجلس النواب.

وذكر عضو كتلة السيادة الوطنية إبراهيم الزغيد  ان كافة السادة النواب بما فيهم المنقطعين وصلوا لقناعة ، بأنهم كانوا مخدوعين بهذا المجلس الرئاسي الذي جلب المشاكل وعقَد المسائل.

وتابع الزغيد قوله : نحن نحاول قدر الإمكان ان نوفق في اختيار رئيس ونائبين لحلحلة هذه المشاكل وهذا ما ينادي به الشارع وما نأمله داخل كتلة السيادة الوطنية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*