كلمة فخامة رئيس مجلس النواب الليبي بمناسبة الذكرى السادسة والسبعون لتأسيس الجيش الليبي

كلمة فخامة رئيس مجلس النواب الليبي بمناسبة الذكرى السادسة والسبعون لتأسيس الجيش الليبي

بسم الله الرحمن الرحيم ،،،

ابناء الشعب الليبي العظيم ،،،، انتهز هذه الفرصة للحديث عن ذكرى يوم عظيم كان له اكبر الاثر في استقلال وتوحيد بلادنا ، وتحريرها من الاستعمار الايطالي الذي سعى لتحويلها إلى مستعمرة تابعة له ولم يتردد في ارتكاب افظع الجرائم من اجل ذلك ، الا وهي الذكرى السادسة والسبعون لتأسيس الجيش الليبي يوم 9 اغسطس عام 1940 م بمنطقــــــــــة ابي رواش بجمهورية مصر الشقيقية ، والتيتحـــتضن شـــاهدا تذكاريا يخلد ذلك الحدث العظـــــــــــــيم .

اخوتي ،، ابنائي ،،، ابناء ليبيا العزيزة ،،، هذا الحدث العظيم الذي جسد اصرار الليبيين على طرد المحتل الايطالي من ارضهم وتأسيس دولتهــــــــم وتكاتفهــــــــم وقت المحن ، كما يبرز هذا الحدث عمـــق العلاقات بين الشـــعبين الليبي والمصـــــــــــري والضاربة في التاريخ .

أيها الشعب الليبي العظيم ،، لقد تأسس الجيش الليبي بأقل الامكانيات وسبق تأسيسه استقلال الدولة الليبية وكان له دور كبير في دعم مسيرة الاستقلال والوحدة واقناع العالم بعدالة القضية الليبية، وقد خاض الجيش الليبي حربا ضروسا إلى جانب قوات الحلفاء ضد جحافل القوات الايطالية والالمانية التي جاءت لمساندتهـــــــــــــــا ، وكان له فضل كبير في تحرير الارض كما شهد بذلك القاصي والداني .

أيها الشعب الليبي العظيم ،، في هذا اليـــــــوم نستمطر شآبيب الرحمة على اولئك الجنود المجهولين والسياسيين الوطنيين ومشائخ القبائل في مختلف مناطق ليبيا الذين شاركوا في تأسيس جيش التحرير أو ما عرف رسمياً بالقوة العربية وبأقــــــــــل الموارد المتاحــــــــــــة ، كما نســـتذكر تضحيات وجهود الامير محمد ادريس السنوسي الذي ادار تلك المرحلة العصيبة بكل حكمة وشجاعة وكان مثالا للتوافق واستيعاب الجميع وتجـــاوز الخــلافات الضيقة من أجــــــــــل الوصول إلى هـــــــــدف سـامي وغـــــــــاية نبيلة . أولئك الجنود الذين كان عطائهم بلا حـــــــــدود و بلا مطالبات . وضربوا بتضحياتهم اعظــــــــــم مـــثال في الوطنية .

ابناء الشعب الليبي العظيم ،،،، إن مسيرة تأسيس الجيش الليبي ، هي مسيرة طويلة وشاقة وقد بدأت منذ عقود طويلة ، وكان جيشنا هو بداية ارهاصات وحدتنا ، وبداية طريق بلادنا نحو المدنية ، واستيعاب جميع ابناء الوطن دون تمييز بينهم ، وقد دفع جيشنا منذ تأسيســه قوافل من الشهداء من أجل تحرير الارض واستعادة حرية وكرامة الشعب الليبي ليسعد بـتأسيس دولته . عاشـــــــت ليبيـــــــــا .. آمنة .. مزدهرة عاش الجيش الليبي العظيم والمجـــد والخلود للشـــهداء

والســــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاتــــــه

رئيس مجلس النواب المستشار عقيله صالح عيسى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*